الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 اللجنة المصرية لمناهضة الاستعمار و الصهيونية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسام



ذكر عدد الرسائل : 545
تاريخ التسجيل : 02/04/2007

مُساهمةموضوع: اللجنة المصرية لمناهضة الاستعمار و الصهيونية   الخميس أكتوبر 04 2007, 04:37

http://www.demokratia-shaabia.com/site/index.php

اللجنة المصرية لمناهضة الاستعمار و الصهيونية

الرؤية الأساسية

حصدت الحرب الامريكية الدائرة لاحتلال العراق ، و ستحصد المزيد ، من أرواح العراقيين المدافعين عن بلادهم . إلا انها قضت ايضا – و هذا هو وجهها الأخر – قضاء مبرما على اكذوبة انتهاء عصر الامبريالية ، و على الإدعاء بأن العولمة نظام يوفر للدول المتخلفة و التابعة امكانية اللحاق بالدول المتقدمة.

و قد اثبت الغزو الامريكى للعراق و بأكثر الأشكال وضوحا و عنفا ، بأنه ليس هناك خط فاصل و نهائى بين استعمار قديم و بين استعمار جديد يعتمد على استمرار تبعية اغلب دول العالم اقتصاديا و سياسيا لعدد من الدول الاستعمارية .فلم يكف الاستعمار الجديد الامريكى خاصة عن استخدام اساليب الاستعمار القديم بشن الحملات أو الاعتداءات العسكرية على الدول الحاصلة على استقلالها السياسى فرضا لمشيئته . كما يشهد عالمنا اليوم حربا تستهدف تحويل دولة مسقلة – العراق – إلى مستعمرة .

لذلك فأن اللجنة المصرية لمناهضة الاستعمار و الصهيونية التى تشكلت فى خضم الحركة الجماهيرية المصرية و العربية و العالمية العارمة المناهضة للحرب الاستعمارية ضد العراق ، لا تستهدف فقط المساهمة فى نضال شعبنا المساند و الداعم للمقاومة العراقية للاحتلال الاجنبى ، و انما تستهدف ايضا – و اساسا – المساهمة فى العمل اللازم لتطوير و تصحيح طريق النضال المصرى و العربى للتحرر من كافة اشكال الاستعمار بوجه عام ، و من الاستعمار الامريكى – العدو الرئيسى لبلادنا – و من الصهيونية بوجه خاص.

إن ما جعل اقدام الاستعمار الامريكى على احتلال العراق امرا ممكنا هو وقوع الدول العربية فى براثن الاستعمار الجديد ، و خاصا الامريكى . ان ايا منها لم يتبع استراتيجية التطور الوطنى المستقل و ظل تحت رحمة اليات السوق العالمى التى تعيد باستمرار تخصيص مواردنا فى اتجاه الحفاظ على تخلف و تبعية اقتصادنا . كما استخدمت امريكا العدوان العسكرى الاسرائيلى الدائم على الدول العربية و وطأة العجز العربى امامه كوسيلة لكسر إرادة التحرر و التطور الوطنى المستقل لدى شعوبها.

أما الممهدات المباشرة للغزو الامريكى للعراق فتتمثل فى الطابع الاستعمارى المتزايد للاوضاع و السياسات و القرارات الدولية ، كما تمثلها اتفاقية الجات 1994 ، و العقوبات المفروضة لمدة اثنى عشر عاما على العراق ، و مشروعات و اتفاقات تصفية القضية الفلسطينية و ابادة الشعب الفلسطينى ، و تشديد احتكار اسلحة الدمار الشامل و الاسلحة النووية ، و حرب احتلال كوسوفو و حرب احتلال افغانستان . كما تتمثل فضلا عن ذلك فى اوضاع العالم العربى الذى يرسف فى اغلال الهيمنة الامريكية و العجز امام العدو الاسرائيلى.

لقد دخل العالم العربى- و العالم باسره – بالحرب على العراق حقبة جديدة و طويلة ، تتميز بإنعطاف النضال الوطنى التحررى المصرى و العربى انعطافا حادا ضد العدو الامريكى . و هو انعطاف يعيد فى ذات الوقت وضع الكفاح ضد العدو الاسرائيلى فى مكانه الصحيح كجزء لا يتجزأ من النضال ضد الاستعمار الامريكى. و ما سيترتب على الحرب الدائرة من نتائج – سواء نجح أو فشل الغزو الأمريكى – سيشكل السمات و القضايا الأساسية للحركة السياسية و الفكرية فى مصر و البلاد العربية لفترة طويلة قادمة.

لذلك فأن منطلق اللجنة المصرية لمناهضة الاستعمار و الصهيونية المباشر هو العمل على دعم مقاومة الشعب العراقى الجارية للاحتلال الامريكى ، علاوة على دعم الانتفاضة و المقاومة الفلسطينية للاحتلال الاسرائيلى.

أما منطلقهاالرئيسى فهو العمل على اعادة الاعتبار للحقائق الاساسية التى تحكم حركة التحرر من الامبريالية و الصهيونية ، و التىطال أمد حجبها و التعتيم عليها ، فمهدت التربة السياسية لاستشراء الهيمنة الأمريكية و لاستمرار و توسع العدوان الاسرائيلى ، و لاستمرار و تعمق فقدان الدول العربية لمقومات الاستقلال الوطنى و التطور المستقل.

إن الحقيقة الأولى هى التحرر من الاستعمار بكل صوره و أشكاله العسكرية و السياسية و الاقتصادية و الثقافية هو حجر الزاوية لكل تطور اقتصادى و سياسى و ثقافى حقيقى . و الحقيقة الثانية هى العلاقة العضوية بين مصالح و اطماع امريكا الاستعمارية فى العالم العربى و بين وجود عدوانية و توسعية الدولة الصهيونية .اما الحقيقة الثالثة فهى أن الأنتصار على العدوان العسكرى الأمربكى و العدو الاسرائيلى أمر ممكن طبقا لاستراتيجية حرب طويلة الأجل يتلاحم فيها الجيش و الشعب المسلح . و الحقيقة الرابعة هى ضرورة العمل على توافر وضع سياسى يكفل الحريات السياسية و الفكرية لكل القوى الوطنية و التمييز الواضح بين العدو و الصديق كشرطيين اساسيين لتوحيد و تعبئة كل طبقات و فئات الشعب فى تحالف وطنى ضد اعدائنا الاساسيين : الاستعمار الامريكى و اسرائيل . الحقيقة الخامسة هى امكانية امتلاك بلادنا القدرة على التطور الاقتصادى الذى يحولنا من دولة تابعة متخلفة اقتصاديا إلى دول متقدمة و ذلك باعادة تخصيص و توجيه الموارد الاقتصادية و البشرية و الفائض الاقتصادى فى اتجاه بناء قاعدة وطنية للنمو الذاتى. اما الحقيقة السادسة فهى أن الانتصار الحاسم و النهائى على الاستعمار ، قديمه و جديده ، و على الاحتلال الاسرائيلى و على كل انتقاص من استقلالنا السياسى ، و كذلك فتح طريق التطور الوطنى الاقتصادى و السياسى – فتحا لا رجوع فيه – انما يتطلب تحالف وطنى ديمقراطى شعبى هو القادر وحده على الحاق الهزيمة الحاسمة بأى عدوان عسكرى و على تجاوز البنية الاقتصادية – الاجتماعية المتخلفة والتابعة التى خلفها الإستعمار فى بلادنا .



إن غزو العراق حلقة من حلقات الموجة الإستعمارية الأمريكية الحالية العاتية التى ستطال دولا عربية وغير عربية عديدة ، ما لم يهب الشعب المصري والشعوب العربية بل وشعوب العالم بأسره لوقفها وإفشالها . وإمتداد العدوان العسكرى إلى سوريا ولبنان أو مصر هو إحتمال وارد ومعلن قبل الحرب بمعرفة مجرم الحرب بوش ، وقد تجعله تداعيات الحرب الإستعمارية على العراق خطرا عاجلا . وقبل ذلك وبعده فإن الوجود العسكرى الأمريكى فى الأراضى العربية وحولها ، علاوة على وجود إسرائيل وعدوانها الدائم وشروطها المفروضة علينا ، يتطلبان استعداد مصر الدائم وفى كل وقت ، سياسيا وعسكريا وإقتصاديا ، لمقاومة أى عدوان عسكرى أمريكى أو إسرائيلى .



لذلك حددت اللجنة أهدافها فيما يلى :



1 – الدعوة إلى تقديم كل أشكال الدعم والمساندة الممكنين السياسية والإقتصادية والعسكرية والطبية والغذائية للشعب العراقى فى مقاومته للعدو الأمريكى .



2 – الدعوة إلى تقديم كل أشكال الدعم والمساندة للشعب الفلسطينى فى مقاومته للعدو الإسرائيلى ، وإلى الإعتماد على الكفاح المسلح كأساس لتحرير الأراضى الفلسطينية وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة .



3 – تأكيد وإلقاء المزيد من الوضوح على علاقة الإرتباط بين السيطرة الأمريكية على العالم العربى وبين عدوانية وتوسعية إسرائيل .



4 – الدعوة إلى الإعداد العاجل لبلادنا وشعوبنا سياسيا وإقتصاديا وثقافيا وعسكريا لمقاومة أى عدوان عسكرى أمريكى او إسرائيلى .



5 – المساهمة فى بلورة ونشر الوعى الجماهيرى بكافة أشكال القهر والقمع والإستغلال الإستعمارى الواقع أو الذى قد يقع مستقبلا على شعبنا والشعوب العربية ، والوعى بكافة إمكانيات وأشكال التحرر من السيطرة الأجنبية ومقاومة العدوان العسكرى الإستعمارى .



6 - المساهمة فى تطوير ونشر الوعى بالطبيعة العدوانية العنصرية الإستعمارية الإستيطانية للحركة الصهيونية ودولتها المغتصبة للأراضى الفلسطينية وبأشكال وأساليب مقاومتها .



7 – التأكيد على أهمية حركة التضامن بين شعوب العالم وطبقاته المضطهدة ضد الإمبريالية الامريكية والحروب الإستعمارية ، ونقد الأفكار والتوجهات والشعارات التى تضعف الحركة تحت ستار الدين او الثقافة أو اللون او العرق .



وتعتمد اللجنة فى عملها على الأبحاث والندوات والمحاضرات والدراسات والكتيبات والتعاون مع كافة الأحزاب او الهيئات أو اللجان الشعبية العاملة فى مجال دعم مقاومة الشعب العراقى والشعب الفلسطينى.



اللجنة المصرية لمناهضة الإستعمار والصهيونية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اللجنة المصرية لمناهضة الاستعمار و الصهيونية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: حركات و نشاطات و احزاب-
انتقل الى: