الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 ثورة الفيس تووك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسام



ذكر عدد الرسائل : 545
تاريخ التسجيل : 02/04/2007

مُساهمةموضوع: ثورة الفيس تووك   الثلاثاء مايو 06 2008, 08:27

قال اييييييييه خير اللهم اجعله خير
الحج منخوب ابو نخبة كوتش كان ضارب حجرين زعامة من النوع المضروب اللى مخلوط باطماع السلطة و امراض العجز النفسى
قام غفل فى حلم يقظة ممتع لمزاجه المتنور بلمضة جاز نمرة خمسة وربع وشاف فيما يرى المتوهم الدنيا كلها فوشيا فى فوشيا الناس كلها لابسة فوشيا نسوان ورجالة وعيال و بنات كله فوشيا كله فو شى يا
قام لمع فى قرعته المتنورة بفضل الجاز انه النهاردة يوم فسكة ستريل
يوم فسكة ستريل العظيم حيث تتفستك فساتيك الشعب و يتلفلف لفاليفه باللفلوف الفوثيا المتطرقعة اعلانا عن ان نظام الطاغية المستبد ابو السواد يلفز انفاشه الاخييييييرة تالت مرة علشان البيه او باين الرابعة المهم ماتعدش وما تفرقش
وراى الحالم الواهم النائم فى يقظته انه دخل الميدان الاكبر للمدينة الكبرى فى البلد الاعظم وسط العالم الفوشياوى القومى الاكبر رافعا سيفه الكبير رغم قصر قامته التى تقلقه جدا فيعشق تكبير الاصاغر لتعويض القصر الذى لا يمكنه الفكاك منه فهو ملتصق به كعاهة مستديمة لا يخفف وطأة قسوتها الشديدة الا استكبار و استضخام كل ما حوله من اصاغر وبما يضم تضخيم صوته فى حنجوريات رنانة شنانة عن العصيان الكبير الفوشياوى لتحرير فتشنا العزب من نير الطاغوت المتهالك كما يرائى له صغيرا جدا رغم ضخامته الفعلية
فبطلنا النائم يكبر كل شئ الا اعداؤه فهو يمارس معهم العكس تماما فيصغرهم خاااالص ليطمئن نفسه الصغيرة ضعفين اثنين
الاول انه كبرها و الثانى انه صغر اعدائه وبهذا يضمن انه منتصر لا محالة فى ثورته الفشياوية البرتقالية المدنية اللولبية المباركة
وفى عز ما هو فى سكرة الثورة ونشوة والفورة هتفت جماهير المصطبة الكبيرة حيث يجلس متمتما بتهاويم الرؤيا الى جمع من الاشياع من عشرة انفار يكبرها ايضا الى ملايين المناضلين على سلم المجد امام نقابة المصطبة حيث جرت العادة على استلهام روح الثورة كل شهر وكعادة ربنا ما يقطعلكم عادة و حيث يجعر اتباعه جعيرا مجعورا
بيب بيب ثورة دا احنا بتوع الفستكة و يا حرية فيشك فيشك عمو حمادة بينا و فينك
وينفض المولد ويعود كل فستكاوى صغير الى مصطبته الصغيرة و بجوار عشته الصغيرة ليحدث رفيقته الصغيرة بكل نشوة عن بطولته الكبيييييييييييييييييييرة قوى خالص مالص
الا فى هذا اليوم التعيس
جرت السفك بما لا تشتفى الفستك فعلى غير العادة كانت كوات الامل البحلقى مستنفرة و فجاة جائه مسدج على الموبايل تخبره رسالة لها مدلولها العبيط حيث تقول
ارجع يا فستك والا هنحط السيخ المحمى فى فستوك فستك
ارتعش فستك و ارتفك وبربر و شرشر من عدة شراشير و كر فارا الى عشته الاكبر نسبيا من عشش الفساتك الاصغر و هو يهتف فى فساتيكه من بعيد اهجم اهجم ولكن طبعا بعد ان اخبر اخلص مخلصيه يفلسعوا لانه وصلته اخبار طين انها باين هتقلب جد النوبادى و هيتطرقعلهم بالجامد فانسحب الصف الاول و الثانى من كوادر الفستكة و بقى الفساتيك الاصغر يجعرون حتى تهاوت الهراوات على نفافيخهم وهم سعداء بدماء البطولة و الفخار و الشهرة و المجد و النسوان منهم يحلمن برحلة عمرة ووظيفة معتبرة فى دكان حكوك النسوان من دكاكن المنزماط الاهلية الممولة من العدو العظيم اللى بنشتمه كده عينى عينك بس بنقبض منه عادى فى الدكان وبحسب القانون الاول للمنهج الفستكى الفوشيائى صفحة سبعتاشر
المهم تانيك يوم الفجر بلغ الفستكاوى الاكبر جرنان الفستكة بالمانشيت الاكبر على نص صفحة
الاضراب نجح
و النظام مرعوب و يشخ على روحه و احنا مش هنعتقه
قالها وتحسس قفاه متوجسا و اغلق النوبايل و نام فى حضن الست فستوكة مدامه ونسى ان الفساتيك الصغار يترقع لهم بالبلدى و الافرنجى فى الشفخانة الكبرى للنظام من تحت راس هلوسة قرعة سعادته

والى ثورة قادمة وكل فستوك وانتم بخيش
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو الفداء



عدد الرسائل : 1
تاريخ التسجيل : 09/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: ثورة الفيس تووك   الجمعة مايو 09 2008, 12:06

القصة تبين مدى أهمية مصطلح ال"الفستكة" في زمن "العولكة" ....

كما تحوي ألفاظ متعولكة جديدة من مثل "بربر" و "شرشر" "فيسك" فستوك.....

حلوة ياحسام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ثورة الفيس تووك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: حول الاحداث-
انتقل الى: